منتدى دنيا العشاق




عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرهـ : يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو ، وترغب في الانضمام (( لـدنيا العشاق ))
سنتشرف بتسجيلك.... وشكرا

.. ادارة المنتدى ..

    ورقة استفهام ؟؟؟؟

    شاطر

    افهمني تملكني
    ؏ُــضـو ذهـبـي
    ؏ُــضـو ذهـبـي

    تاريخ التسجيل : 05/07/2009
    عدد المساهمات : 10166
    الجنس : ذكر

    ورقة استفهام ؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف افهمني تملكني في الثلاثاء 20 أكتوبر 2009, 5:06 pm


    تقوى الهجر ...؟؟
    استفهام يبلل الشمع والدمع ...
    فكيف يستطيع الحبيب أن يكون أقوى من الحب والعاشق أكبر من العشق ...!!
    فمن يحب يكون صغيرا وضعيفا أمام الحب والشوق والحنين ...
    من يحب لا يهجر طويلا الى درجة النزيف ...
    اذن هي معادلة منطقية أو حسبة رياضية لاتقبل الجدل أو المناقشة أو الأخذ والعطاء ..
    من يحب لن يهجر حبيبه بطريقة غامضة بلا سبب بلا منطق ..
    من يحب لن يترك حبيبة للخوف للفقدان للحرمان فيما هو يلهو بطيشه ولا مبالاته ...
    من يحب يدرك مسؤلية الحب وأهمية المحافظة علية
    اذن المنطق والنتيجه تقول :
    من يحب لايهجر أبدا ..
    من يحب لايقوى الهجر طويلا ..
    ولأن هذا الحبيب قد هجر أكثر من مرة ثم عاد ..
    ولأن هذا الحبيب قد جرح أكثر من مرة ثم جاء
    يبتسم بكل بلادة ..
    فهو لم يحب بل كان يتظاهر بالحب ..
    لم يعرف الحب قلبه أبدا .. ولن يعرفه ..




    مانجبره من عافنا ماينجبر ؟؟؟
    هنا مشاعر حب من زجاج انكسرت ..
    هنا قلب من كبرياء تخدش وتهشم ..
    كأس الصبر امتلئ وفاض ..
    وتحولت لذة الحب الى جمرة متقدة بالقلب ..
    لا تقبل سوى باسدال ستائر النهاية وللأبد ..




    وتبغى الصبر ؟

    وأكاد أتخيل المشهد ..
    قلب مذبوح أمام قلب متحجر جامد ..
    يستلذ بمشهد العذاب ويرغب بتكرار جريمة التعذيب وتكرار مسلسل الحضور والغياب والحب والإحتقار
    والقلب النازف يصرخ بتعجب :
    وتبغى الصبر ؟
    وتبغى الصبر ؟
    وتبغى الصبر ؟



    وترجع تقول : أبعتذر

    السيناريو سيتكرر لا محالة ..
    فالإعتذار لديه سهل مثل شرب كأس من الماء ..
    لكن الوضع الآن مختلف تماما ..
    فالقلب المجروح أصبح أكثر جرأة وواقعية ونضجا ..




    لا لا تعتذر ...

    لم يعد هناك حاجة لأي شئ ..
    حتى للإعتذار نفسه ..
    فلن يغير أي شئ ..
    فالقلب تبدل والجروح علمته كل شئ ..




    وش باقي لي عندك تعتذر ..!!

    الحب لم يعد موجودا بالقلب ..
    الإحترام تحول الى ازدراء ..
    الشوق انقلب الى وحش مخيف ..
    الابتسامة انقلبت الى دمعه لا تفارق العين ..
    فماذا تبقى من الأشياء الجميلة كي تأتي وتعتذر ..
    نعم وبصوت الجرح والدمع والحزن :

    وش باقي لي عندك تعتذر ..!!









    أحيانا ينتابنا إحساس غريب ..
    بأننا في حالة حب ..
    أو أن بإمكاننا أن نحب ..
    أو أن بداخلنا طاقة من الحب ..
    تجاه كل الأشياء التي حولنا ..
    ونشعر بكمية الهواء داخل رئتينا كثيفة وباردة ..
    ونجدنا نسأل أنفسنا بحيرة وتعجب :
    لماذا هذة المشاعر ظهرت دون أي مثير يحركها ويدغدغها ؟؟
    لماذا أحس بمشاعر حب دون أن يكون هناك فعل أو حبيب يكون هو سببها ؟
    وغالبا مانشعر بهذة المشاعر في حالة التضج العقلي والعاطفي وربما في حالة استرخاء وأنسجام وتناغم للذات مع العالم الخارجي ...






    هنا قصة حب جديدة ومختلفة ..
    هنا مرحلة حب عالية جدا جدا جدا ..
    لايعرفها ولايحس بها سوى من وصل الى مرحلة
    النضج الفكري والعاطفي والتناغم والتجانس الروحي والجسدي ...
    فحب الحب نفسه ..
    هو أرقى أنواع الحب وأصعبها على النفس ..
    لأنك لحظتها تتخلى عن أنانيتك ونرجسيتك وتبحث عن الاستمتاع بالحب ذاته لا الحبيب ..
    ان لحظة حب الحب نفسه ..
    مثل من يطير وهو مغمض العينين بلا خوف من السقوط ...
    أو كمن يقبل حبيبته وهو مغمض العينين ليترك لبقية حواسه الأخرى أن تعرف لذة الاستمتاع بالقبلة .







    يوم اقلبت.. صوت لها جرحي القديم
    يوم اقبلت .. طرنا لها انا وشوقي والنسيم
    وعيونها ..
    عين المحتني وشهقت
    وعين حضنت عيني وبكت



    يوم اقبلت ..
    هي لحظة ربما لاتتعدى الثواني ....
    لكنها في وقع القلب كأنها دهر طويل ..
    لذا ليس غريبا ان تصبح الذكرى لتلك اللحظة ..
    رغم انها لحظات تنادى ب : " يوم " ..
    فاللحظة والثانية مع الحبيب تكبر وتتضخم لتصبح
    أحيانا يوم بأكمله وعمر بأكمله ...



    يوم اقلبت.. صوت لها جرحي القديم
    يوم اقبلت .. طرنا لها انا وشوقي والنسيم


    هنا مشاعر متناقضة ومتداخلة ومتشابكة ..
    فحينما أتت الحبيبة تتهادئ كأنها حمام القطا ..
    نادى عليها جرح قديم باقي له أثر وألم ونزف ..
    صوت الحزن والألم والشجن والغربة والترحال ..
    ثم تبعه صوت ملئ بالفرح والبهجة واللذة ..
    انه صوت الشوق والتوق والطرب والذكرى الجميلة
    فحدث هنا ارتباك لمن يحب ..
    فكهرباء الحب التمست مع بعضها البعض ..
    وكيمياء الحب تلخبطت وامتزجت ببعضها ..


    وكان موقع الحدث والالتماس واللخبطة الكيميائية
    في محجر العيون وارتعاشة النظرة واختلال التوازن

    لكن ماذا عن الحبيب الآخر ....
    هل يعيش ذات الفوضى والاضطراب ...



    وعيونها ..
    عين المحتني وشهقت
    وعين حضنت عيني وبكت



    اووووه .....

    عين المحتني وشهقت ...!!؟
    صوت صامت لكنه ملئ بالضجيج والانفعال ..
    احدث هزة قوية تحتاج لمقياس ريختر لرصدها ..
    ربما تكون صعقة المفاجأة رما تكون شهقة فرح ..


    وعين حضنت عيني وبكت ...!!؟

    يااااااه ..
    هل تتخيل عين تنظر لك بحنان كأنها حضن ..؟؟
    وبعد أن تضمك بكل هذا الحنان .. تدمع وتبكي ..
    فرحا لرؤيتك وحزنا على فقدانك ...

    هنا مشهد لحب صادق رفض الزمن ان يكتمل ..
    هنا مسرح لقلبين ينزفان لأن القدر كتب عليهما
    أن لايعرفا النسيان أو السعادة ..

    هل ترغب بمعرفة بقية حكاية هذة الثواني ..
    التي أصبحت في دفتر الذكرى صورة زاهية ..



    في زحمة الناس صعبه حالتي
    فجأه اختلف لوني وضاعت خطوتي ...!!


    اللون اختلف والخطوة ضاعت ..
    فالقلب تكهرب والكيمياء اختلفت ..
    لكن ماذا عن الحبيب الآخر ؟؟


    مثلي اوقفت تلمس جروحي وحيرتي
    بعيده اوقفت وانا بعيد بلهفتي ..!!


    ذات الاحساس والمعاناة بل وتزيد ..
    لأنها بالنظرة فقط لمست الجرح والحيرة ..
    جرح بعد آخر وحيرة بعد أخرى ..
    فمرة تلمس جرح الشوق ومرة جرح الغياب ..
    وتلامس حينا آخرا حيرة البعد وحيرة الصمت وحيرة الشك ....



    كل ابتسامه مهاجره جات رجعت لشفتي
    وكل الدروب الضايعه مني تنادي خطوتي
    ويارحلة الغربه.. وداعا رحلتي .


    كل شئ يتغير من نظرة فقط ..
    أليس هذا هو الحب الحقيقي ..
    الذي فيه النظرة تخترق القلب الآخر ..
    وكأن النظرة نافذة على ممر القلب ...



    ياعيون الكون غضي بالنظر
    اتركينا اثتين عين تحكي لعين
    اتركينا الشوق ماخلى حذر
    بلاخوف بنلتقي.. وبلا حيرة بنلتقي
    بالتقي بعيونها وعيونها احلى وطن.. وكل الامان




    بالتقي بعيونها وعيونها احلى وطن.. وكل الامان

    عيونها هي الآمان والحنان والوطن وربما في غيابها الكفن ...
    عيونها .. آآآآه من عيونها ...
    حينما تنظر اليك تجد نفسك هادئا فيما قلبك يضج بالفوضى ...
    وحينما تغيب عيونها تشعر بقلبك ينبض بلا حماس رغم الدنيا من حولك تضج بالصراخ والضجيج .




    صعب ان تجد الشخص المناسب الذي تحبه
    الأصعب ان تحب ثم يفهمك وتفهمه تماما ..

    مؤلم ان تشعر بالفوضى والاضطراب ..
    فلاتعرف ان كنت في علاقتك مع من تحب تمشي الى الأمام أم الى الخلف ...!؟


    تائة ، ضائع ، موسوس ، متذبذب ، مضطرب ...
    لاتعلم كيف ترضية ولاتعرف كيف تسعد معه ..
    تحبه وتعلم انه يحبك ..
    لكن ثمة شئ مفقود في نص الحب
    ...


    اعترفلك .. اني فعلاً ما عرفتك
    ما قدرت اوصل لحل وما فهمتك
    تجمعين الضد في كل الامور
    غامضة مرة .. ومرة مثل نور

    تشبهين ايام .. اوقات الخريف
    وتمطرين احيان.. احساسك زهور

    هنا وصل العاشق الى المحطة الأخيرة ..
    رفع الراية البيضاء او المناديل البيضاء ..
    استسلم بهدوء وصمت وشجاعة ..
    رمى بالرمح والسيف والخوذة ..
    ترجل الفارس عن فرسه بتأمل ..
    وعيناها ترنوا الى افق شخصية الحبيب ..




    تجمعين الضد في كل الامور
    غامضة مرة .. ومرة مثل نور

    فالحبيب هنا متقلب بل ويجمع الضد دائما ..
    ربما يرى الأشياء مقلوبة أو من اتجاه اخر مختلف تماما ..
    ربما نتيجه هوة ثقافية أو اجتماعية اوفكرية ..
    لم يستطع الحب ردمها او تغطيتها او القفز من فوقها



    تشبهين ايام .. اوقات الخريف
    وتمطرين احيان.. احساسك زهور




    مرة خريف ومرة مطر وزهور ...
    صعب أحيانا أن تحب شخص مزاجي او لديه عرض لمرض نفسي يسمى :
    ب : " عدم الاتزان العاطفي أو عدم الثبات العاطفي " ..
    وعادة هذا النوع من الاشخاص يتغير احساسة ومشاعرة فجأة بلا سبب او حدث مقنع فينتقل من حالة الانبساط الى الكدر ومن حالة المزاح الى الجد ومن حالة الهدوء والرومانسية الى العقلانية والمنطق ..
    انه كمن لديه اكثر من غرفه داخل رأسه .. وينتقل لها بلا وعي او ادراك ..
    فيعذب نفسه ويعذب من يحبه ...
    ويبقى الطرف الآخر في حالة ذهول واندهاش وحيرة واضطراب ..
    فهو لايعلم مالذي يضحكه او يبكيه ..!!
    ويسقط في فخ الحيرة ...!!
    خاصة اذا كان يحب ويحتاج لمن يحبه كثيرا كثيرا ...





    آه .. من قلبي نصحته
    بس عيا ينتصح نبضه يبيها
    آه .. منه ليه عيا
    ليه عزم يترك الكون ويجيها

    ويقع العاشق في أكثر من أزمة وأكثر من معاناة ..
    أزمة ثقة وأزمة حيرة وأزمة صراع بين القلب والعقل
    أزمة تطاحن بين الكرامة والحب ..

    ماقدرت القى لهذا القلب حل
    الجواب اقفى بظله وارتحل

    لم يعد الخلاف والاختلاف والحيرة مع الحبيب فقط ..
    بل حتى مع الذات .. مع القلب ..






    ما بقالي .. غير انتي ياغريبه
    يارحيل .. العمر فيني يا حبيبه

    صدقيني صرت من بعدك اخاف
    واعترف ان الخلاف واسع طريقه

    واننا ما نلتقي .. في أي شي
    فينا اختلاف .. فينا اختلاف
    وللأسف هذي الحقيقة





    ورغم كل هذا الحب وهذا الاحتياج ..
    تأتي الحقيقة المريرة المؤملة المحزنة ......





    واعترف ان الخلاف واسع طريقه ..!!!؟

    ثم

    واننا ما نلتقي .. في أي شي ....!!!؟

    ثم

    فينا اختلاف .. فينا اختلاف ....!!!؟


    وللأسف هذي الحقيقة ..!!!!؟






    حقيقة مؤلمة جدا ..
    أن تكشتف أنك تمشي أنت ومن تحب في طريقين متوازيين ..
    لم تستطع أن تفهمه ولم يستطع هو أن يفهمك ..
    كل شئ جميل معه ينتهي بمأساة ..
    كل لحظة حب رقيقة تكون خاتمتها الكدر ..
    أن تحسب لحظاتك السعيدة معه ..
    فتعدها على أصابع اليد ..
    فيما الخلاف والنكد والزعل هو سيد الموقف دائما ..
    حب صادق لكنه لم يكن قادرا على تغيير الشخصية أو الطباع ..
    حب جميل لكنه نشأ في رحم الإنفعال والخوف والحيرة والغضب ..
    حب لم ينتهي بالخيانة أو الغيرة أو القدر ..
    كانت نهايته على يد سؤ الفهم واختلاف الطبع والمزاج ..
    حب جميل .. لم يتبقى منه سوى الذكرى ...
    الذكرى فقط ...!!!








    كل ماقفيت ناداني تعال
    وكل ماقبلت عزم بالرحيل


    بعض البشر يحب ان يتعامل مع الحب كلعبة ..
    يمارس فيها الحضور والغياب ...
    وكأنه يتلذذ بحكاية القط والفأر ...



    شفت أنا الظلم في بعض الدلال
    يجرح القلب لو كانه جميل ...


    رغم أن الدلال جميل وجذاب ..
    إلإ انه يجرح القلب ...
    لأن فيه الكثير من القسوة والألم ...


    لا تجرحيني .. جرحك العام ما طاب
    داوي بحنانك ما مضى .. واجرحيني


    بعض الجروح لاتزول مع الزمن ولا تمل الحزن ..
    بعض الجروح تكبر كالورم الخبيث داخل الجسد ..
    بعض الجروح كالجمرة المتقدة لا تنطفئ أبدا ...


    لا تجرحيني ..

    يخيل اليك انه فقط نداء لعدم توجية الألم ..
    طلب كي يتفادى الحزن والمعاناة ..
    ثم تتفاجأ أنك أمام عاشق مظلوم بدرجة امتياز ..


    جرحك العام ما طاب ....!!؟

    واووو ..
    هناك جرح قديم لم يلتئم بعد ..
    هناك نزف من العام لم يتوقف بعد ..
    هناك حزن كبير لم يصغر بعد ..


    ثم تندهش أكثر حينما تسمعه يقول :


    داوي بحنانك ما مضى .. واجرحيني ...!!!!!؟

    انه يطلب الدواء من نفس الداء ..
    ثم يفتح صدره لجرح آخر جديد .....!!
    يرفض ان يكون هناك جرح جديد مقبل ..
    حتى يتم علاج الجرح القديم ..
    وكأنه شخص يقول لصديقة :
    لن امنحك المال الذي تحتاجه الآن حتى تسدد المال القديم الذي سبق وان استقرضته مني ..!!




    في غيبتك كل الملا عندي اغراب
    ما أحدٍ أبي قربه .. ولا أحدٍ يبيــني ...!!!!؟

    اصبح الحبيب هو كل العالم وكل الإحساس ..
    فحينما يغيب تغيب الدنيا كلها معه ..
    ويفقد الرغبة في الاتصال والتواصل مع العالم الحارجي ....




    لا ياغلا كل القرابه والأصحاب
    ضاع العدل في الناس لو تظـــــلميني ...!!؟



    حينما يكون الحبيب يمثل لنا كل شئ ..
    الى درجة أن يكون أغلى من كل الأقرباء والأصدقاء والأصحاب ...
    فلاغرابة ان يمثل هذا الحبيب ميزان العدل والانصاف وكل معايير القيم في نظرنا واحساسنا ..
    فحينما يظلمنا هو ...
    وهو من منحناه القلب والاحساس والتفكير ..
    فان النتيجه المنطقية هي بلا شك :


    ضاع العدل في الناس لو تظـــــلميني ...!!؟

    ضاع العدل في الناس لو تظـــــلميني ...!!؟

    ضاع العدل في الناس لو تظـــــلميني ...!!؟


    لو وفيت وجيت يومً زرتني

    لو صدقت أفنيت روحي في هواك

    لو نظرت بعين قلبك شفتني

    ما معي مخلوق يستاهل غلاك

    ليتك من الحب ما خوفتني

    كان أبخجل كل بدرً من ضياك

    ياقليل الحظ لو طاوعتني

    وأهتديت بنور قلبي وأهداك



    لو وفيت ...

    لو صدقت ...

    لو نظرت ...

    ليتك ...

    ياقليل الحظ ...



    أحيانا نشعر أنه كان بإمكاننا أن نحب بعض الأشخاص أكثر وأكثر ..
    لو كان معنا أكثر صدقا ووضوحا ..
    لو كانت بدايتنا معه مختلفة ...
    لو حاولنا أن نفهم سر خوفه وألمة ..
    لو حاولنا أن نمنحه وقتا أكثر وفرصه أخرى ..


    أحيانا نكتشف أننا أضعنا حبا حقيقيا طالما إنتظرناه وتمنيناه وحلمنا به ..
    أضعناه .. كيف ...؟؟؟
    لا ندري ....
    أنتهى بسرعة ... دون سبب واضح ومحدد ..!!
    حب عظيم أنتهى لسبب تافه ...
    لغياب لم توضح أسبابه ...
    لغضب لم يكن يستحق كل هذا الإنفعال ...
    انتهى كل شئ ..
    وترك بالقلب جمرة متقدة تحرقنا كل ماتذكرناه ..




    لو وفيت وجيت يومً زرتني

    لو صدقت أفنيت روحي في هواك .....


    كان يحتاج فقط لخطوة واحدة ... لنظرة واحدة ..
    ويذوب جليد الخلاف وكبرياء الحب ..
    لكنه لم يفعل .. لم يأتي ..



    لو نظرت بعين قلبك شفتني

    ما معي مخلوق يستاهل غلاك ...!!

    كان الحب العظيم بحاجة الى العاطفة أكثر من العقل ...
    كان يحتاج الى تأمل لما تفتقده الروح ..
    كان يحتاج فقط الى نظرة الى اعماق القلب ..
    لا الى العقل او المنطق ..
    لكنه لم يفعل .. لم يختار تلك النظرة ..
    فأنتهى كل شئ في لحظة ...




    ليتك من الحب ما خوفتني

    كان أبخجل كل بدرً من ضياك .....!!؟

    امنية وحسرة وندم ...
    فقد كان لك بالقلب شئ كبير وعظيم ..
    كنت سأفعله لأجلك ..
    لكنك لم تعرف كيف تملئ قلبي بالأمان والحنان ..؟
    زرعت قلبي بالخوف والحيرة والتردد ..
    لم تعرف كيف تفك شفرة القلب ..!!!؟




    ياقليل الحظ لو طاوعتني

    وأهتديت بنور قلبي وأهداك .....!؟



    عتب مالح لندم جارح ...
    فالحب كان مهيأ أن يكتمل ..
    أن يكون برواز فرح ..
    أن يتلون بألوان الطيف ..
    لكن الحبيب لم يهتم بالحب ..
    لم يكترث بنا مطلقا



    طول عمرى باخاف من الحب ... !!
    وسيرة الحب ... !!
    وظلم الحب لكل أصحابه ... !!


    كنت دوما أخاف من شئ اسمة : الحب ...
    كنت اراه مثل بئر عميقة أو هوة سحيقة ..
    تبتلع من يقف على حافتها ..
    كنت أخاف من الحب لأنني أخاف الظلام ..
    كنت أخشى الحب أنني أصاب بالرعب من الفراق ..
    كنت أصاب من الفزع حينما يذكر الحب ..
    لأن التاريخ كتب دموع قيس وجميل وابن زيدون ..
    كنت أنظر للحب كشئ خرافي مروع ..
    كنت أراه شئ اسطوري لا يليق إلا بالمجانين ..



    وأعرف حكايات مليانه آهات ودموع وأنين ...

    والعاشقين دابوا ما iiتابوا ...

    كنت أسمع وأقول : " الحمدالله " ...
    كنت ابتسم بهدوء وصمت ..
    كانت حياتي رتيبة لكنها بلا ألم أو دموع ..
    كانت حياتي هادئة بلا صخب أو اثارة ..
    كان قلبي لي لوحدي ..
    وكنت سعيد لأنني أمتلك قلبي ...



    طول عمرى بأقول لا أنا قد الشوق ...!!
    وليالى الشوق ..!!
    ولا قلبى قد iiعذابه ...!!

    كنت أعرف جيدا نفسي ..
    ومن عرف نفسه عرف نصف الحقيقة ...
    كنت أدرك أنني ضعيف أمام مارد الحب ..
    كنت أعي أنني قلب آيل للسقوط متى ما أحب ..

    وفجأة وقع المحظور ..
    فجأة ذاب الجليد وأشتعل الشمع ..
    فجأة تغير كل شئ في لحظة ..



    وقابلتك انت لقيتك بتغير كل iiحياتى ...!!

    تغير كل شئ .. كل شئ ..
    وكأنك مارد اسطوري يتحول كل شئ تلمسه يده الى ذهب يلمع ..
    نظرة حب واحدة .. خلفت وراءها دمار شامل ..
    كلمة حنان واحدة .. وكأنني لم أسمع عن حنان الدنيا من قبل ..
    تغير كل شئ معك وبك ولأجلك ..
    تحول الخوف الى مغامرة والطيش الى رومانسية
    والقلب الهادئ الى شلال من الشوق ..


    ما أعرفش إزاى حبيتك ما أعرفش إزاى iiياحياتى ..!!

    لو كنت أعرف أنني سأختار من أحب .. لأخترتك أنت .. فقط من بين كل الخلق ..!!
    لو كنت أعرف أن الحب يفعل بنا هكذا ..
    لبحثت عن حبك من سنين طويلة ..!!
    لو كنت أعرف أنك ستأتي ..
    لأعددت لك أجمل الكلام وأعذب الغرام وأحلى طريقة للمعرفة بين البشر ..!!
    لو كنت أعلم أن ستأتي ذلك اليوم ...
    لأعتزلت الدنيا كلها وبقيت انتظر قدومك ..
    لو كنت أدرك حجم تأثير مجيئك في حياتي ..
    لكتبت نصف عمري لتلك اللحظة كي أسعدك ..!!



    من همسة حب لقيتنى باحب ...!!
    وأدوب فى الحب ...!!
    وصبح وليل على بابه ..!!


    علمتني وشلون احب
    علمني كيف انســــــــــى
    يابحر ضايع فيـــــــه
    الشط والمرســـــــــــــى
    علمتني وشلون احن
    علمني كيف اقســـــــــى


    هل الحب شئ يمكن تعلمه من الآخرين ...!!؟
    هل الحب مهارة مكتسبة يمكن النجاح فيها ...!!؟
    هل الحب كيمياء يمكن لنا أن نتقنها ببراعة ....!!؟


    علمتني وشلون احب ......!!!؟

    معك عرفت كيف يتحول الحب من الذات الى الآخر
    ومن الأنا الى الكل ومن الأخذ الى العطاء ..
    علمتني كيف أبتسم رغم حزن الدنيا ..
    لأن لحظة لقاء الحبيب هي لحظة يمكن أن لا تتكرر مرة أخرى .. فيجب إستغلال كل ثوانيها ...
    علمتني أن أرضى بالقليل من الحب ..
    لأن الدنيا لاتعطي الحب والحبيب ... والوصل ...
    فلماذ نسيت أن تعلمني ..
    كيف أنساك حينما لا أستيطع أن أجدك ...؟؟

    علمني كيف انســــــــــى ....!!!؟


    علمتني الحب وهو الصعب ..
    وتركت لي النسيان وهو الأصعب ...!!



    يابحر ضايع فيـــــــه
    الشط والمرســـــــــــــى


    حب .. علمنا كيف نبتدئ ولم يعلمنا كيف ننتهي ..
    كنا نظن أن الطريق كله مفروش بالورود ..
    فخلعنا نعال الخوف والحذر ..
    ومشينا الطريق حفاة ...
    فوجدنا في آخر الطريق الشوك ..
    في وقت لايمكننا فيه أن نستعيد نعال الحيطة والحذر ....!!
    حب كالبحر ..
    نبحر فيه دون أن يتسنى لنا أن نتوقف لنستريح ..
    وكأنه حب بلا نهاية ...
    للحزن .. للشوق .. للحنين .. للذكريات ...



    علمتني وشلون احن
    علمني كيف اقســـــــــى .....!!!


    الحبيب .. ظل دوما مدرسة من الحنان ..
    على يديه عرفنا حنان الدنيا كلها ..
    كل شئ فيه ينبض بالحنان والدفء ..
    حتى أصبحنا نحاكية ونتشابه معه ...
    أصبحنا معه ولأجله ...
    نطرب للحنان ونفكر بحنان ونلمس بحنان ..
    ثم فجأة تركنا ورحل ..
    ولم يعلمنا الوجه الآخر من المشاعر ..
    لم يخبرنا كيف نقسى ...!!؟
    نقسى على الجرح .. على الذات .. على الحنين ..
    حتى على الحبيب حينما يخطئ أو يغيب أو يرحل ..
    علمنا الحب ولم يعلمنا النسيان ..
    علمنا الحنان ولم يعلمنا القسوة ..
    وكأنه يعلم جيدا ..
    أن الدنيا كفيلة بأن تعلمنا كل شئ مؤلم ومحزن ..
    وكأنه أراد أن يكون هو معلم الخير والحب والحنان ..
    أن لا نتذكرة إلا كمصدر وكمنبع ..
    للحب والحنان ...




    سير علي ..
    بس امسح دموعي وروح

    يكفي منك قطرة حنان واحدة ..
    من وقت الى آخر ..
    تشعرني بأن هناك مايستحق أن ننتظرة ...


    سير علي ..
    جب لي معك قلـــب وروح


    حاول أن تأتي من جديد ...
    كعادتك دائما .. حينما تصنع مالايتوقعه الآخرون ..
    حينما تغير من هندسة الأشياء ..
    فربما ينبض القلب بالفرح بالأمل من جديد ..
    ربما تطير الروح فوق غيمة حب جديدة ..
    فقط .. تعال ولو للحظات ....



    سير علي ..
    اذا تذكرت الجــــــــــروح ...!!


    إذا مرتك ذكرى عابرة للحظة حب جمعتنا ..
    فلاتبخل علي ودعني أشاركك هذى اللحظة ..!!
    اذا مررت بمكان فيه ذكرى لنا ..
    وابتسمت بقلبك فلاتبخل علي بالدعاء ...!!
    اذا أحسست بروحي تناديك يوما ما ..
    فتوقف وارفع رأسك فستراها تسبح كغيمة في السماء
    اذا زارك طيفي بالحلم ليلة ..
    فلا تبتسم وتنام مرة أخرى ...
    بل استيقظ وأشعل شمعة معطرة ..
    وتذكر كل شئ جمعنا ..
    ثم اذرف دمعة تحية للفراق .. تحية للحظة الذكرى .


    ياجرح من وين ابتدي
    وانت معي من مولدي
    وعيت يــــــــــــــــدي
    على وداعك تهتــــدي
    بس انت علمني الجفـــــــــــــــا
    دامني عجزت اعلمك كيف الوفا


    بس انت علمني الجفـــــــــــــــا
    دامني عجزت اعلمك كيف الوفا ....!!

    علمتني الحب والحنان ...
    فلماذا تبخل علي بالجفاء ...


    تذكر شو مشينا ... مشينا و حكينا تارينا ارجعنا متل ما بقينا

    عم تلغي ماضينا بعده عايش فينا عم تنسا وكأنا لا رحنا ولا جينا

    أحلى شي فيك الي معلقني فيك إن كذبك بيتصدق هيك خليك

    كذبك حلو لما كنت شي كذبة بحياتك

    كذبك حلو تذكرني شي مرة ورجعني عبالك

    رجعني وانساني مرة ولو ثواني يكفيني ولو مرة ما بدك ياني

    يعني الأمل فيك ولسه باقي فيك يعني ما في شي بيرضيك ايه هيك خليك

    كذبك حلو يا أول كذبة صدقتا بحياتي

    كذبك حلو يا أحلى كذبة واخترتا بذاتي ...!!!!



    أحيانا من شدة مانحب شخص ما ..
    ومن كثرة ما اسعدنا حضورة في حياتنا ..
    تتغير لدينا المفاهيم والقيم والموازيين ..
    فيصبح لغدر الحبيب أكثر من عذر ..
    ويكون لخطأة اعجاب وتميز ...
    ويتحول حتى كذبه الى شئ حلو ...


    كذبك حلو يا أول كذبة صدقتا بحياتي

    كذبك حلو يا أحلى كذبة واخترتا بذاتي ...!!!!

    انه الحب الرومانسي العذب ..
    حينما تتحول كذبة الحبيب الى شئ حلو ..
    لها ابتسامة من القلب وزهرة في الدرب ..
    فالكذب من الحبيب مختلف ..
    له لون مختلف وطعم مختلف ونكهة مختلفة ..
    لايثير فينا الغضب او الاستياء ..
    بل الابتسامة والذكرى الجميلة .


    ليه من دون البشر حبيتك
    مشرفهـ المنتديات التعليميهـ
    مشرفهـ المنتديات التعليميهـ

    تاريخ التسجيل : 04/08/2009
    عدد المساهمات : 6761
    الجنس : انثى

    رد: ورقة استفهام ؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف ليه من دون البشر حبيتك في الثلاثاء 20 أكتوبر 2009, 7:16 pm


    لا لا تعتذر ...

    لم يعد هناك حاجة لأي شئ ..
    حتى للإعتذار نفسه ..
    فلن يغير أي شئ ..
    فالقلب تبدل والجروح علمته كل شئ ..




    كلمات رائعه راقت لي
    يسلموو خيو










    افهمني تملكني
    ؏ُــضـو ذهـبـي
    ؏ُــضـو ذهـبـي

    تاريخ التسجيل : 05/07/2009
    عدد المساهمات : 10166
    الجنس : ذكر

    رد: ورقة استفهام ؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف افهمني تملكني في الثلاثاء 20 أكتوبر 2009, 8:07 pm

    ليه من دون البشر حبيتك
    سرني مرورك المييز
    الف شكر لك
    تقبلي تقديري

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 08 ديسمبر 2016, 8:10 am