منتدى دنيا العشاق




عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرهـ : يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو ، وترغب في الانضمام (( لـدنيا العشاق ))
سنتشرف بتسجيلك.... وشكرا

.. ادارة المنتدى ..

    شموخ رغم الانكسار

    شاطر

    كل الحلا محتويني
    ؏ُــضـو مُـمًيـز
    ؏ُــضـو مُـمًيـز

    تاريخ التسجيل : 02/12/2009
    عدد المساهمات : 283
    الجنس : انثى

    شموخ رغم الانكسار

    مُساهمة من طرف كل الحلا محتويني في السبت 07 يوليو 2012, 4:07 pm


    مؤلم حين تغمض عيِنِك وتنام وانت تمتم
    مُؤُلَمَ حَيِنَ تَنَتَظَرَ ذَاَلَكَ اَلَحَلَمَ الَذَيِ باَتَ
    يَتَعَثَرَ كُلَ يُوَمْ اَكَثَرَ مِنَ ذِيِ قَبَلَ
    وُكَأنَهَ يَقَوُلَ لَكَ
    أتَعَبَتَ رُوَحَكَ فَيِ اَنَتَظَاَرَيِ
    وَمَنَ اَلَمُحَاَلَ أصَبَحَ حُظُوَرَيِ
    فَتَسَمَعَ صَدَىَ تِلَكَ اَلاهَاَجَيِزَ تُحِيِطَ بَكَ
    لَتُرَتِلَ اَلاحَزَاَنَ لَكَ وَتَشَدَوَ
    اَنَ حُضُوُر َيِ اَصَبَحَ مُحَاَلَ
    وُدَمَعَكَ هَوَ مَنَ فَيِ اَلانَتِظَاَرَ
    فَتَحَتَظَرَ الاحَلاَمَ
    مُؤَلَمَ ذَاَلَكَ الخَوُفَ مِنَ الَمجَهُوَلَ
    فَغَدَاَ مِنَ كَانَ هَوُ لَكَ اَلامَاَنَ
    وُاَصَبَحَتَ لَلَخَوُفَ عِنَوُاَنَ
    تَخَاَفَ مَنَ اَلَمَ قَادَمَ
    وَجُرَوُحَ بِعَبَقَ الَمَهَاَ تَمُوُجَ ذَاَلَكَ اَلمَكَاَنَ
    الَذَيِ غَدَاَ صَفَيِرِ رِيَاَحَهَا يُرَعَبَ جُدَرَاَنَ ذَالَكَ الَزَمَاَنَ
    وَمؤَلَم َحَيِنَ تَنَتَظَرَحَلَمَ قدَ اَحَتَظَرَ عَلَىِ عَتَبَتَ اَحَلاَمَكَ
    وَمَؤُلَمَ حَيِنَ تَفََقَدَ الامَاَنَ وَالَمَجَهَوُلَ يِغَتَاَلَ إنَتَظَاَرَكَ
    كثيرة هي تلك اللحظات التي عايشنا فيها الالم
    وما رسنا طقوسه بكل احتراف
    عانينا من وجعِ لامس حنايا القلب
    وعبث في زوايا الروح
    تعثرنا...انكسرنا ...سقطنا ارضاً
    حتى دوى في مسامعنا ذلك الصوت الذي هز اركان المكان
    معلناً بسقوط اشبه بالموت.
    ابتعدنا عن كل اسباب الحياة
    اثرنا العزله والابتعاد
    وقررنا الانزواء بعيداً هناك..
    حيث الظلام هو سيد الموقف
    حيث الوحده هي الاساس
    حيث الغياااب بمحض ارادتنا
    حيث الموت ونحن مازلنا على قيد الحياة
    تساقطت دموعنا بحرقه
    بكينا حتى ماعاد الدمع يكفي
    احسسنا بتلك الغصه التي لازمتنا فتراتٍ طويله
    اصبحت الحياة اصعب
    كل الابواب موصده
    وكل الطرقات مسدوده
    ولم نعد نعرف للجهات الاربع سبيلا
    حتى احسسنا انها النهايه
    هل هي فعلاً كذالك؟
    هل هي فعلاً النهايه؟
    هي لحظات صعبه..يلازمها ذلك الشعور الذي يقرع العقول قبل القلوب
    وماذا بعد؟؟!!

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 05 ديسمبر 2016, 12:14 am